ننتظر تسجيلك هنا



إضافة رد
  #71  
قديم 11-27-2019, 07:07 AM
عطاء دائم عطاء دائم غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 180
افتراضي


قاعدة قرآنية ..


( ‏وَمَن تَزَكى فَإِنَّمَا يَتَزَكى لِنَفْسِه )


‏أنت وحدك ستقطف ثمار عملك كلما
تعبت في تربية نفسك وإصلاحها
وتزكيتها كلما زادت سعادتك ،


د. أحمد المعصراوي

مجالس الصالحين📚
رد مع اقتباس
  #72  
قديم 11-27-2019, 07:09 AM
عطاء دائم عطاء دائم غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 180
افتراضي


{ وَلِلَّهِ الأَسْمَاءُ الْحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا }


أيها المُوحد ..
إنّ إلهك بلغ في الجلال والجمال
والتمام والكمال منتهاه ،


فلماذا التقصير في دعائه
والتذلل بين يديه ؟


عبدالله المهيلان

مجالس الصالحين📚
رد مع اقتباس
  #73  
قديم 11-28-2019, 08:47 AM
عطاء دائم عطاء دائم غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 180
افتراضي

• يتساءل دوما: أتلو القرآن سريعا لاستكثار أجر اللفظ؟
أم أطيل وأتدبر؟
دع فتاوى الخلق، وتأمل مراد الخالق
( وقرآنا فرقناه لتقرأه على الناس على مكث ) .

إبراهيم السكران


مجالس الصالحين📚
رد مع اقتباس
  #74  
قديم 11-29-2019, 08:50 AM
عطاء دائم عطاء دائم غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 180
افتراضي


معنى تدبر القرآن

جاء في لسان العرب: (دَبَّرَ الأَمْرَ وتَدَبَّره: نظر في عاقبته... والتَّدَبُّر: التفكر فيه)، ومعنى تدبُّر القرآن: التأمُّل في معانيه وتحديق الفكر فيه وفي مبادئِهِ وعواقبه ولوازم ذلك [تفسير السعدي، آية: 82 من سورة النساء]

وقد يطلق التدبر على العمل لأنه ثمرته، وللتلازم القوي بينهما، كما يذكره كثير من المفسرين عند تفسير قول الله تعالى: ﴿ كتاب أنزلناه إليك مبارك ليدبروا آياته﴾

قال الحسن البصري: والله ما تدبره بحفظ حروفه وإضاعة حدوده ، حتى إن أحدهم ليقول : قرأت القرآن كله ما يرُى له القرآن في خلق ولا عمل .

[رواه ابن أبي حاتم]

مجالس الصالحين📚
رد مع اقتباس
  #75  
قديم 11-30-2019, 08:32 AM
عطاء دائم عطاء دائم غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 180
افتراضي


{ الصراط }

“على أدقّ من الشعرة ،
وأحدّ من السيف ؛
وحيدًا ..

لن يسير معك أحد !!
إلا نور بمقدار عملك !

ياسر السليم


‏{ وَلَوْلَا أَن ثَبَّتْنَاكَ }


‏ليس بذكائك ..
ولا بعقلك ،.
ولا بجهدك و صبرك ..
ولا بحرصك و سعيك ..
ولا بمالك وجاهك ..
ولا بقوة قلبك ..


ولكنه تثبيت الله الأحد ،
الله الصمد .


‏⁧ - فهد الحمد -

مجالس الصالحين📚
رد مع اقتباس
  #76  
قديم 12-01-2019, 08:07 AM
عطاء دائم عطاء دائم غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 180
افتراضي

قال الله تعالى

( كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُولُو الْأَلْبَابِ )،

ليتدبر الناس آياته، فيستخرجوا علمها ويتأملوا أسرارها وحكمها،
فإنه بالتدبر فيه والتأمل لمعانيه،
وإعادة الفكر فيها مرة بعد مرة،
تدرك بركته وخيره، وهذا يدل على الحث على تدبر القرآن،
وأنه من أفضل الأعمال، وأن القراءة المشتملة على التدبر أفضل من سرعة التلاوة التي لا يحصل بها هذا المقصود

تفسير السعدي رحمه الله

مجالس الصالحين📚
رد مع اقتباس
  #77  
قديم 12-01-2019, 08:13 AM
عطاء دائم عطاء دائم غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 180
افتراضي


‏إن كانتْ غزوة أُحد قد انتهتْ
فإنَّ مهمة الرُّماة الذين يحفظون ظهور المسلمين لم تنتهِ بعد
فطوبى للمدافعين عن هذا الدين كلٌّ في مجاله
طوبى للقابضين على الجمر
رافضي الانحناء والتَّلون
كلما وهنوا قليلاً تعزوا بصوتِ النبيِّ صلى الله عليه وسلم ينادي فيهم :
" لا تبرحوا أماكنكم " !


أدهم شرقاوي


وهذا حال المؤمن ...
نفسه دون دينه
ولسان حاله ..
وليجلب الشيطان بخيله وَرَجلِه
إنه ليس له سلطان على الذين آمنوا وعلى ربهم يتوكلون ...

مجالس الصالحين📚
رد مع اقتباس
  #78  
قديم 12-01-2019, 08:15 AM
عطاء دائم عطاء دائم غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 180
افتراضي

‏(إن رأيتمونا تخطفنا الطير فلا تبرحوا مكانكم)

قالها النبي عليهالصلاة والسلام للرماة في غزوة أحد -كما في البخاري - ؛ وكان عددهم ٥٠، فلما تركوا مكانهم هُزم الجيش وعددهم ٧٠٠!

• من فتح الله عليه في حراسة ثغر (علم- قرآن - دعوة - حسبة - خيري..) فليلزمه ولا يبرح ؛

• إياك أن يؤتى الإسلام من قِبَلك"

مجالس الصالحين📚
رد مع اقتباس
  #79  
قديم 12-02-2019, 08:55 AM
عطاء دائم عطاء دائم غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 180
افتراضي


{ يا الله }


{ بَلْ يَدَاهُ مَبْسُوطَتَانِ }


‏تنتهي المواسم
‏وموسم عطائه لا ينقطع .

‏حين يتوقف الآخرون عن الدعاء
‏ اهتف مع الأصوات التي لا تكف
عن قرع أبواب السماء.

مجالس الصالحين📚
رد مع اقتباس
  #80  
قديم 12-03-2019, 08:56 AM
عطاء دائم عطاء دائم غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 180
افتراضي


أين وصلت بتلاوتك في كتاب الله؟

﴿إنا أنزلناه قرآنا عربيا لعلكم تعقلون﴾

حينما تقرأ كتاب الله الذي أُنزل بلغتك..
فلا تقبل لنفسك أن تمرّ عليها الآية من دون أن تفقهها، أو تفهم معانيها ومقصدها، فليس من تلاوة القرآن أن تقرأ الوجه ولا تعلم عن ماذا يتحدث، وأن تختم المصحف من دون أن يتغير فيك شيء
لأن القلب إذا تدبر القرآن، فمن المحال أن يكون بعد الختمة كما كان من قبله، وهو كتاب الله الذي أنزل، والزمزم الذي يغسل القلب من شوائبه

"وقد أعْلَم الله تعالى خلقَه أنّ من تَـلا القُرآن، وأراد به مُتاجرة مولاه الكريم، فإنه يُربحه الربح الذي لا بعده ربح، ويُعرّفه بركة المتاجرة في الدنيا والآخرة".


• الآجرّي -رحمه الله-

مجالس الصالحين📚
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


| أصدقاء منتدى منجم الإبداع |


الساعة الآن 06:02 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
جميع الحقوق محفوظه لـ منتدى منجم الإبداع